مرشح رئاسي يعتذر لكلينتون على سرقة بيانات حملتها

مرشح رئاسي يعتذر لكلينتون على سرقة بيانات حملتها
Email : answer@christian-dogma.com - راسلنا



صوت الأمة

اعتذر المرشح المحتمل للحزب الديمقراطي بيرني ساندرز لمنافسته هيلاري كلينتون عن قيام حملته الانتخابية بسرقة بيانات سرية خاصة بحملتها.

وقال ساندرز ردا على سؤال عن السجال الدائر بين الحملتين بشأن هذه الأمر:" أنا لا أعتذر للسيدة كلينتون فحسب، بل آمل أن نتمكن من العمل سويا على إجراء تحقيق مستقل".

وتقدم ساندرز أيضا باعتذار إلى أنصاره قائلا إن هذا ليس نوع الحملات التي نريد القيام بها.

وقبلت كلينتون الاعتذار، وقالت إنها تثمن بكل صدق تصريحات ساندرز.

وأضافت: "أما وقد حلينا هذه المشكلة واتفقنا على إجراء تحقيق مستقل، علينا أن نتجاوز هذه المسألة لأنني لا أعتقد أن الأميركيين مهتمون بها. هم مهتمون أكثر بما لدينا لنقوله في المسائل الأساسية الراهنة".

وهذا الأسبوع استغل فريق حملة ساندرز ثغرة معلوماتية تسلل منها للحصول على بيانات لحملة كلينتون كانت مخزنة في خوادم خاصة بالحزب الديمقراطي.

ويستعين المرشحون الديمقراطيون بقواعد البيانات الخاصة بحزبهم، التي تعتبر ثمينة جدا لحملتهم الانتخابية، كونها تشمل بيانات عن الناخبين في سائر أنحاء البلاد.

ويستخدم كل مرشح هذه البيانات لمقارنتها بالبيانات الخاصة بحملته الانتخابية، بهدف التركيز بشكل أفضل على ناخبين محتملين له.

وبرغم طرد حملة ساندرز للشخص المسؤول عن هذه الفعلة، فإن الحزب الديمقراطي علق تعامله مع حملته الانتخابية في إجراء اعتبرته الأخيرة "حكما بالإعدام" أصدره الحزب بحقها.

Email : answer@christian-dogma.com - Email Us