أزمة الإخوان عرض مستمر

كتب :

أزمة الإخوان عرض مستمر
Email : answer@christian-dogma.com - راسلنا

كثفت رموز إخوانية بارزة محاولات احتواء الأزمة التنظيمية العنيفة التى تمر بها جماعة الإخوان، وأشارت مصادر إخوانية إلى أن عددا مما يسمى بالرموز التاريخية للجماعة، أجروا محاولات للتواصل مع أطراف الأزمة، بينهم الكاتب العراقى محمد أحمد الراشد، وهو أحد المسئولين عن وضع مناهج التربية داخل الجماعة على مستوى العالم. الراشد يعد تقريراً وذكرت المصادر أن الراشد يعد تقريرا حول النتائج التى توصل لها، وأنه اتهم مجموعة لجنة إدارة الأزمة داخل مصر بالسعى لاختطاف الجماعة حسبما أفادت المصادر. فى السياق ذاته لجأت أطراف الأزمة داخل جماعة الإخوان لاستخدام اللجان الإلكترونية، حيث شنت مجموعة "صوت الإخوان" المحسوبة على لجنة إدارة الأزمة هجوما عنيفا ضد محمود حسين الأمين العام للجماعة، واتهمته فى تغريدات بثتها عبر شبكة تويتر بأنه نفذ خطة العواجيز، وتمكن من استمالة 4 من أعضاء مكتب الإخوان المصريين فى الخارج الذين تقدموا باستقالتهم أمس بينهم أيمن عبد الغنى صهر نائب المرشد. وأشار ت "صوت الإخوان" إلى أن مجموعة من أسموهم بالعواجيز لديها خطة لحل المكاتب الإدارية للجماعة بالمحافظات، بسبب عدم موافقتها على الإجراءات الأخيرة التى تضمنت إعفاء محمد منتصر– اسم حركى- من منصب المتحدث الإعلامى للجماعة، وتجميد عضوية عدد من مسئولى الجماعة داخل مصر. تعليق على حديث محمد كمال فى المقابل نشرت مواقع إخوانية مقالا لكاتب يحمل اسم صادق أمين - يعتقد أنه اسم حركى - تحت عنوان "تعليق على حديث محمد كمال عن إبراء الذمة"، كشف فيه أن الدكتور محمد كمال عضو مكتب إرشاد الجماعة كان هو المسئول عن إدارة نشاط الجماعة داخل مصر، خلال الفترة التى تلت عزل محمد مرسى عن السلطة، وحتى مايو 2015 ، كما حمله مسئولية الدماء التى سالت، والأرواح التى زهقت، وشباب الإخوان الذين تم إلقاء القبض عليهم خلال هذه الفترة. وأضاف: "قرأت شهادة الدكتور محمد كمال على جزء من الأحداث، وقد دارت فى رأسى بعض الّذكريات والوساوس والهلاوس. أهذه شهادة يكتبها لأنه عضو مكتب إرشاد معين كما يعلم الكثير من الإخوان بينما د. محمود عزت ود. محمد عبد الرحمن منتخبون؟ أم لأنه من الذين صدر بحقهم قرار الإيقاف؟ أم لأنه مسئول إدارة سابق وقد قبله الإخوان فى الإدارة الجديدة عضوًا مسئولا فكان فى نفسه من الأمر شىء؟ أم لأنه كان مسئول تلك الإدارة القديمة التى أوصلتنا إلى ما نحن فيه الآن؟ أم أن هذه شهادة يريد أن يرسلها إلى لجنة التحقيق التى رفض المثول أمامها، فقد يرى نفسه فوق المساءلة وأنه رمز لا يُراجع؟ أم يريد إبراء ذمته من دماءٍ سالت أرواح أزهقت؟" مشيرا إلى أنه يتحمل أيضا مسئولية السجون التى امتلأت بشباب الإخوان. واتهم كاتب المقال محمد كمال بتحريض محمد منتصر أحد المتحدثين الإعلاميين باسم الجماعة على نشر معلومات غير صحيحة، مثل أنه تم إجراء انتخابات صعدت مجموعة من الشباب فى المستويات القيادية للإخوان، وأنه قد تم عزل محمود حسين من منصب الأمين العام للجماعة. وأشار المقال إلى بعض المعلومات التنظيمية، منها أن اللجنة الإدارية العليا التى تدير نشاط الجماعة فى مصر تشكلت بموجب قرار من اجتماع مجلس الشورى العام للجماعة، وتضم 11 عضوا بينهم 7 ممثلين عن قطاعات الجمهورية المختلفة، بالإضافة إلى من تبقى من أعضاء آخر مكتب إرشاد قبل عزل مرسى داخل مصر.

Email : answer@christian-dogma.com - Email Us