تفاصيل المكالمة الهاتفية بين «أوباما» و«أردوغان» حول العراق

كتب :

تفاصيل المكالمة الهاتفية بين  أوباما  و أردوغان  حول العراق
Email : answer@christian-dogma.com - راسلنا

أجرى الرئيس الأمريكي باراك أوباما، اتصالًا هاتفيا بنظيره التركي رجب طيب أردوغان، اقترح خلاله فكرة سحب الوحدات التركية لإرضاء رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي.

وقالت مصادر إعلامية تركية، إن أوباما أخبر أردوغان خلال المكالمة الهاتفية، بأن مسألة تواجد الوحدات التركية في معسكر بعشيقة، أصبحت "شرفا وطنيا" بالنسبة للعراق، موضحة أنه على تركيا والولايات المتحدة إرضاء العبادي من خلال سحب تلك الوحدات، وفقًا لصحيفة "ترك برس".

ورد الرئيس التركي بأن تواجد الوحدات العسكرية في المعسكر، جاءت تلبية لطلب العبادي والمسئولين فيالحكومة المركزية العراقية؛ لتدريب وتأهيل الفصائل التي تقاتل عناصر تنظيم "داعش".

وأضاف: "الآن تطلبون من تركيا سحب قواتها وتريدون في الوقت ذاته مضاعفة جهودنا لمحاربة عناصر التنظيم، فإذا قمنا بسحب قواتنا من هناك، فإن داعش سيسيطر على تلك المناطق"، مشيرًا إلى أن ذلك نوع من التناقض.

وأقر الرئيس الأمريكي بأحقية الجانب التركي في الأزمة، قائلًا: "أنتم على حق ونحن نشكر الدولة التركية لجهودها في محاربة تنظيم داعش، إلا أننا نود إراحة العبادي من الضغوط السياسية التي يتعرض لها في الداخل، علينا إقناع العراقيين".

وطالب أوباما الجانبين التركي والعراقي بحل الأزمة بينهما بالطرق السلمية، عبر الجلوس إلى طاولة الحوار، مشيرًا أن العبادي يتعرض لضغوطات سياسية من الداخل العراقي، وأنّ على تركيا أن تخطو بخطوات من شأنها تخفيف الضغط السياسي عن رئيس الوزراء العراقي.

Email : answer@christian-dogma.com - Email Us