أسرار في علم الطاقة.. ساعة الحائط تشير إلى قرب نهايتك

أسرار في علم الطاقة   ساعة الحائط تشير إلى قرب نهايتك
Email : answer@christian-dogma.com - راسلنا

تتحكم الطاقة في قدرات الإنسان، فكلما زادت طاقته الإيجابية زادت قدرته على العمل والإنتاج، بينما السلبية تجلب الأمراض النفسية والعصبية، وفي هذا الصدد جاء علم الطاقة بالعديد من الحلول البسيطة؛ لجلب الطاقة الإيجابية والاستمتاع بحياة صحية.

علم الطاقة
وجاءت أغرب الدراسات في هذ العلم، تفيد بأن مهاداة الأصدقاء والأقارب والعروسين بساعات الحائط، تأتي بمثابة إرسال إشارة إلى أن عمرهم أوشك على الانتهاء، كما لا يفضل وجودها في غرف النوم؛ حيث الهدوء والسكينة، والاستعاضه عنها بمنبه صغير للاستيقاظ.

السيارة
أما عن السيارات، فالمحافظة على النظافة الداخلية المستمرة لها يصرف عنها الطاقة السلبية، وأوضحت الدراسات أنه لإزالة الطاقة السلبية يجب تفعيل الطاقة الروحية من خلال الجلوس والاستماع للقرآن أو موسيقى هادئة، والحرص على نظافة الشبابيك؛ لضمان تدفق الطاقة باعتبارها عيون السيارة.

كما يمكن ربط خيط أزرق على المقود أو المرآة؛ لتحسين المزاج والقيادة بدقة وتركيز، ونثر الملح على أرضية السيارة؛ لاستبعاد الطاقة السلبية للركاب أو لقائد السيارة.

العنكبوت
فيما أثبتت الدراسات، أن العنكبوت وخيوطه يجلبون طاقة سلبية للمنزل، فضلًا عن ضرورة إخفاء المكنسة وأدوات التنظيف، ووضعها في مكان مغلق؛ لما تحمله من تأثيرات سلبية على الطاقة الإيجابية، ويزيد من حالات الإجهاد والتوتر.


أما عن النوم والجلوس فترة طويلة بالهواء الطلق، يتسبب في خلل كبير بطاقة لإنسان خاصة هواء الخريف؛ لأنه فعل بالأجساد كما يفعل بأوراق الشجر، ويتسبب في تعب الكبد والمرارة، ويضعف الشعر ويزيد من العزلة والاكتئاب.

الملح
وللملح فوائد كثيرة لجلب الطاقة الإيجابية للجسم، ويأتي ذلك من خلال وضع كمية منه في طبق صغير تحت سرير غرفة، ويساعد على علاج الأرق ويجب تغيير الملح كل ثلاثة أيام، وسكبه في المرحاض وليس في سلة المهملات، ويجب وضعه في أركان المنزل وأسفل العتبات، وإذابته ومسح بلاط المنزل به يُحدِث نوعا من الهدوء للبيت، ويحول الطاقة السلبية إلى إيجابية.

فيما يجب تجنب الجلوس تحت سقف مائل أو بين عامودين، أو بموقع مقابل للحمام؛ لأن هذا سيعكس الطاقات السلبية الضعيفة إلى الإنسان، لا تضع أي نوع من أنواع النباتات الصبارية أو النباتات الشوكية "أي نبات ذو نهايات حادة ومدببة" داخل غرفتك أو مقر عملك، باعتبارها أسهم موجهة تعمل على استثارة الطاقة السلبية.

مصابيح الكهرباء
ولإنارة المنزل تأثير كبير على طاقة الإنسان، وتعد الأماكن المظلمة في المنزل مواقع تفتقر الطاقة الإيجابية وترسل أنماطا مرضية إلى جسم الإنسان، ويندرج تحت هذا البند إضاءة الشمس التي تحمي من الإصابة بالكثير من الأمراض، بما فيها سرطان الجسد، وعلى ذات الجانب، فإن مصابيح الكهرباء والأسلاك العارية والأدوات الكهربائية المعطلة، تشكل مخاطر وتأثيرات سلبية على طاقة الإنسان وصحته.

Email : answer@christian-dogma.com - Email Us