رفع درجات الاستعدادات لتأمين احتفالات عيد الميلاد بـ 2626 كنيسة

رفع درجات الاستعدادات لتأمين احتفالات عيد الميلاد بـ 2626 كنيسة
Email : answer@christian-dogma.com - راسلنا

أكد مصدر أمني رفيع المستوى بوزارة الداخلية رفع درجات الاستعداد داخل كافة قطاعات الوزارة؛ لتأمين احتفالات المواطنين الأقباط بعيد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية.

وأضاف المصدر الأمني - فى تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم ،الثلاثاء، أن وزير الداخلية اللواء مجدى عبدالغفار عقد اجتماعا مع عدد من مساعديه، لمراجعة خطط تأمين احتفالات عيد الميلاد، ووجه باتخاذ كافة الإجراءات التأمينية اللازمة للحفاظ على الأمن والنظام، ومكافحة الجريمة بكافة أشكالها وصورها، في إطار من الشرعية وسيادة القانون، وتحقيق الانضباط وتوفير الهدوء والسكينة لراحة المواطنين أثناء تلك الاحتفالات.

وأشار الى أن الخطة، التي تم وضعها سيشارك بها رجال الأمن المركزى، والعمليات الخاصة، والحماية المدنية، والبحث الجنائى، وشرطة النجدة، والمرور؛ وذلك لتأمين المحيط الداخلى والخارجى للكاتدرائية المرقسية بالعباسية، و2626 كنيسة على مستوى الجمهورية، من بينها 1326 كنيسة أرثوذكسية، و1100 كنيسة بروتستانتية، و200 كنيسة كاثوليكية، مؤكدًا أن أى محاولة لافساد فرحة الاحتفالات ستقابل بكل حسم وحزم.

وأوضح المصدر أن خطة التأمين تشمل تعزيز التواجد الأمني والخدمات الشرطية عند مداخل الكنائس ومخارجها والطرق المؤدية إليها؛ حيث تم تعيين خدمات بحثية ونظامية مسلحة بمحيطها، وتخصيص حرم آمن بمحيط كل كنيسة لمسافة نحو 150 مترا، يمنع نهائيا انتظار السيارات داخله، والتأكد من جاهزية كاميرات المراقبة المثبتة على أسوار وأبواب كافة الكنائس لملاحظة الحالة الأمنية على مدار ال24 ساعة، بالإضافة إلى توفير البوابات الإلكترونية الكاشفة للمعادن على مداخل الكنائس.

وأشار إلى أن خبراء المفرقعات سيقومون قبل بداية الاحتفالات بتمشيط محيط كافة الكنائس من الداخل والخارج، وتعقيمها باستمرار من خلال الاستعانة بالأجهزة الحديثة للكشف عن المفرقعات، وكذلك الاستعانة بالكلاب البوليسية المدربة على الكشف عن المفرقعات، خاصة فى الكنائس الشهيرة والكبرى، ومن بينها 125 كنيسة أرثوذكسية بالقاهرة، و82 كنيسة بالجيزة، و35 كنيسة بالإسكندرية، و67 كنيسة بالغربية، و60 كنيسة بالمنيا؛ لتأمينها بشكل كبير وإجهاض أى محاولة من شأنها التأثير سلبًا على الاحتفالات.

وأكد المصدر الأمنى أن خطة تأمين احتفالات عيد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية لا تشمل - فقط - الكنائس ودور العبادة المسيحية، وولكنها ستمتد الى تعزيز التواجد الأمني بالمتنزهات العامة والفنادق الكبرى والمسارح ودور السينما والمراكز التجارية الكبرى؛ لضبط الأشخاص المشتبه بهم، والباعة الجائلين غير المرخص بوجودهم، ومحرزي وتجار الألعاب النارية لمنع بيعها، بالإضافة إلى تكثيف الخدمات المرورية في الشوارع والميادين والمحاور الرئيسية، لتنظيم وتسهيل حركة المرور ومنع الاختناقات والحوادث المرورية.

وأشار المصدر الأمنى إلى أن وزير الداخلية اللواء مجدي عبدالغفار وجه القيادات بالتواجد الميداني والتواصل المباشر مع الضباط بمواقع الخدمات؛ للتأكد من انتظام الخدمات والمامها بكافة بنود خطة التأمين، وكذلك استمرار مأمورى أقسام ومراكز الشرطة بمكاتبهم؛ لتلقي أية بلاغات عن الحوادث التي تقع بدوائر أقسامهم والتحقيق فيها فورا.

Email : answer@christian-dogma.com - Email Us