بالصور.. ننشر حكايات الناجين وأهالى ضحايا السيول بالبحيرة..

مختصر المقالة :

المقالة كاملة بالاسفل

تسجيل دخول login

بالصور.. ننشر حكايات الناجين وأهالى ضحايا السيول بالبحيرة..

November 6, 2015, 3:34 am
كتب
بالصور   ننشر حكايات الناجين وأهالى ضحايا السيول بالبحيرة

شارك الموضوع


بالصور   ننشر حكايات الناجين وأهالى ضحايا السيول بالبحيرة
بالصور   ننشر حكايات الناجين وأهالى ضحايا السيول بالبحيرة
بالصور   ننشر حكايات الناجين وأهالى ضحايا السيول بالبحيرة
بالصور   ننشر حكايات الناجين وأهالى ضحايا السيول بالبحيرة
بالصور   ننشر حكايات الناجين وأهالى ضحايا السيول بالبحيرة
بالصور   ننشر حكايات الناجين وأهالى ضحايا السيول بالبحيرة
بالصور   ننشر حكايات الناجين وأهالى ضحايا السيول بالبحيرة

محمد: فكرت إننا فى يوم القيامة محمد ورجب: تمكنا من العوم وأنقذتنا الرمال من الموت محمود : فقدت إبنى وطفلية فى الحادث

سيطرت دموع الحسرة على وجوه أهالى الغرقى فى مياه الأمطار ومن توفوا صعقا بالكهرباء ، بقرية عفونة فى مدينة وادى النطرون بمحافظة البحيرة، التي دمرتها السيول والأمطار خلال الـ48 ساعة الماضية.

"اليوم السابع" انتقل الى القرية المنكوبة ليرصد شهادات

الأهالى المنكوبين عن الضحايا وآخر لحظات جمعتهم بهم.

وأكد عدد كبير من الناجين من كارثة قرية عفونة التابعة لمركزوادى النطرون بمحافظة البحيرة أنهم فوجئوا بالسيول تجتاح منازلهم وعششهم واتهموا الحكومة بالتقاعس والإهمال فى الدخول للقرية وإنقاذ الأهالى من الموت، وطالبوا بتكثيف عمليات البحث للبحث عن ضحايا مؤكدين على أنه يوجد عدد من الأهالى مازالوا داخل المنازل . حكايات الأهالى
فى البداية تقول ملكة محمد مليجى عبد اللطيف 45 سنة مطلقة وبائعة حلويات، ولديها 4 أولاد وهم طارق وحمادة وأحمد وشريف: الحمد لله أنا شفت الموت بعينى بس ببركة سيدى إبراهيم الدسوقى ربنا نجانى أنا وأولادى ال 4 اللى خرجوا راحوا لمولد سيدى إبراهيم قبل السيول بساعات بسيطة .

وأضافت ملكة أنها يوم الثلاثاء
مساء كانت نائمة بمفردها بعد ما ذهب جميع أولادها للمولد وفؤجئت بالسيول تضرب بيتها كالصواريخ فى الحرب واستطردت: حاولت أخرج من البيت بسرعة وقعت فى قلب الميه لأنى مركبه شرايح ومسامير فى رجلى نتيجة تعرضى لحادثة ومسكت فى عمود الكهربا أول ما خرجت من البيت لحد الساعة 3 الفجر يوم الأربعاء وأنا باتشاهد على نفسى فى كل لحظة وأنا شايفة جثث بعض الجيران بتعوم ع الميه.
محمود : فقدت إبنى وطفليه فى الحادث
ووسط الدموع المنهمرة من عينية أكد محمود أحمد عبد الله سليمان فلاح ومقيم أوسيم جيزة بأنه فقد أبنه رزق محمود أحمد الذى كان لديه من الأبناء ندى 5 سنوات ورفيع 8 سنوات ماتوا معه فى السيول مشيرا أن نجلة كان يقيم مع أشقائة الثلاثة الأخرين بالقرية المنكوبة منذ 7 سنوات وعلم بالخبر من أحد ابنائه ليلا والذى طلب إنقاذة وأشقائة مؤكدا أنهم فشلوا فى الوصول إليهم بسبب المياه
الغزيرة والرمال .

ومن داخل مستشفى جراحات اليوم الواحد روى الصديقان "رجب ابراهيم ومحمد فرج محمد"، عاملا بناء ،كيف تمكنا من الفرار من المياه مؤكدين أن المياه حملت المنازل لأعلى وقذفت بهم خارجها حيث تمكنا من السير ليلا وحتى الصباح فى اتجاة المياة وحملتهم الرمال وعانوا حتى وصلوا للطريق واكد محمد فرج انة شاهد زوج شقيقتة " راضى عبد المنعم " وقد أغرقته المياه وأودت بحياته ولم يتمكن أحد من انقاذة مضيفا أنه كان قلبه يتألم حسره بسبب عجزه عن إنقاذ زوج شقيقته والذى مات أمام عينيه .

وقالت عايده محمد منصور 29 سنة ربة منزل وأحد الناجين من الموت ، إنها فؤجئت الساعة العاشرة من مساء يوم الثلاثاء بأمطار غزيرة تسببت فى غرق
جزء من إحدى الغرف التى يعيشون فيها بقرية عفونة مما أدى لانتقالها وزوجها إلى العيش بالغرفة الأخرى وما هى إلا دقائق معدودة حتى أغرقت المياه المنزل بأكمله فقامت بحمل أولادها كريم 4 سنوات وأميرة 3 سنوات فوق رأسها لمدة 11 ساعة متصلة تصارع بهم الموت.

أضافت وهى فى حالة إنهيار كامل داخل مستشفى جراحات اليوم الواحد بوادى النطرون الحمد لله لنا عمر ربنا حاسس بالغلابة اللى زينا عشان كده نجانا من الموت .

ويكمل الحديث زوجها محمد السيد صقر 31 سنة عامل باليومية: أنا قمت من النوم لقيت بيتى بيغرق من كتر السيول وكأنه يوم القيامة وشلت عيالى اللى كانوا مفزوعين على رأسى أنا وأمهم حتى رأيت منزل والدى بجوارى يدمر تماما وإنهار مع مياه السيول فقفزت من شباك منزلى لأنقذ أمى التى كانت تغرق لكون مستوى المياه
كان أعلى من طولها والحمد لله نجحت فى إنقاذ أمى وأبويا من الغرق الحتمى .


وتقول الحاجة جمال بلتاجى والدة محمد صقر: الحمد لله اللى ربنا نجانا بعد ما شفنا الموت بعنينا لكن لولا الله ثم ولدى محمد لكنت من بين الموتى وخلال 11 ساعة شفت فيهم الموت بعينى فى كل لحظة حتى خرجنا على الطريق ونقلتنا عربيات الإسعاف لمستشفى اليوم الواحد وأنا وزوجى خسرنا كل اللى حيلتنا فى هذه الكارثة اللى أخدت اللى ورانا واللى قدامنا ودمرت بيوتنا وعايزه المسئولين يحسوا بينا ويعوضونا عن مصيبتنا أنا وأبوه الحاج السيد صقر اللى كان بيموت قدام عينى لولا محمد إبنه شاله وشالنى من الغرق.

وبعد فقدانه 2 من أبنائه تكلم عبد العظيم سعد محمد ومقيم قرية 7 حسن علام أبو المطامير من داخل سيارة تقف أمام مستشفى جراحات اليوم الواحد فى انتظار جثمان نجليه بمنتهى الصعوبة والدموع تنهمر من عينه ليتذكر اللحظة القاسية وأخر مكالمة تليفونية حدثت
بينه وبين نجليه علاء وإسماعيل واللذان لم يبلغ عمرهما ال 30 ، فيقول أنه تلقى مكالمة تليفونية من علاء إبنه يستغيث به ويقول له إلحقنا يا أبا إحنا بنموت .

واستطرد الأب: ما كنتش عارف أعمله أيه فجمعت أهلى وركبت على وادى النطرون أنا وهما وجينا عشان ننقذ أولادى اللى كان أول يوم عمل لهم فى المزرعة الشؤم دى بمنطقة عفونة ولكن للأسف الشديد كان السر الإلهى طلع وجيت إستلمت جثت إسماعيل ولسه مش عارف حاجة عن جثة إبنى التانى علاء اللى مازالت داخل القرية تحت الميه وحسبى الله ونعم الوكيل ربنا يصبر قلبى المحروق عليكم يا أولادى

وكانت قد ضربت محافظة البحيرة، سيول تسببت فى مصرع 13 مواطنين، بينهم 10 لقوا مصرعهم بعد دخول مياه الأمطار منازلهم أثناء نومهم، بقرية عفونة بوادى النطرون و3 آخرين صعقتهم الكهرباء، فيما أصيب 24 آخرين، وتم نقل الجثث لمشرحة مستشفى وادى النطرون وجار التحقيق .

وفى ذات السياق قامت الأجهزة التنفيذية بمحافظة البحيرة بعملية إجلاء أهالى قرية العفونة بوادى النطرون، بعد أن ضربتها السيول، مما أدى إلى وفاة 10 من أبنائها، كما أعلنت حالة الطوارئ لإنهاء عمليات الإجلاء.

وكان المهندس شريف إسماعيل، رئيس الوزراء، كلف أمس بإجلاء كل مواطنى قرية العفونة، وعدم عودتهم مرة أخرى لمنازلهم، نظرًا لسوء الأحوال الجوية، كما أعلن صرف 10 آلاف جنيه إعانة عاجلة لأسر ضحايا السيول، و100 جنيه يوميًا للمواطنين للإعاشة.

وأدت موجة الطقس السيئ بالمحافظة لارتفاع عدد الضحايا بالمحافظة إلى 13 شخصا، لقوا مصرعهم بعد دخول مياه الأمطار منزلهم أثناء نومهم بقرية عفونة بوادى النطرون، من بينهم 3 مواطنين لقوا مصرعهم صعقا بالكهرباء بدائرتى أبو حمص والرحمانية .

وكان اللواء محمد عماد الدين سامى، مدير أمن البحيرة، تلقى إخطارًا من اللواء دكتورأشرف عبد القادر، مدير المباحث، يفيد بوفاة كل من إسماعيل عبد العظيم سعد محمد ، شلبية عبد المنعم إبراهيم ، حليمة عبد الحليم قنديل ، مبروك محمد أبو المعاطى ، إبراهيم محمد المسيدى ، راضى خير الله عبد المنعم ، رفيع عبد الله محمود ، ندا عبد الله محمود، وتم العثور على جثث داخل حجرات النوم فى حالة خطيرة جراء محاصرة المياه لمنازلهم وغلق الأبواب عليهم أثناء نومهم .

وفى ذات السياق، لقى شخصان مصرعهما فى مدينة أبو حمص جراء إصابتهم بصعق كهربائى عقب هطول الأمطار الغزيرة على المحافظة، حيث لقى كل من "سامى محمد إبراهيم صقر"، مجندن ومقيم النخلة البحرية، وجمعة عطية عبد المنعم موسى، ومقيم كوم العدس أبو حمص.
الحماية المدنية
وتمكن رجال الحماية المدنية بالبحيرة برئاسة العقيد محمد بلبع وكيل الحماية المدنية وبإشراف اللواء محمد عماد الدين سامى مدير أمن البحيرة، واللواء دكتور أشرف عبد القادر مدير المباحث من إنقاذ (13 ) شخصا بعد محاصرتهم بمياه الأمطار الغزيزة أعلى سطح مزرعة دواجن غرقت بأكملها بقرية الجعار التابعة لمركز وادى النطرون .

انتقل مدير أمن البحيرة والحكمدار ومدير المباحث لمكان الحادث، وتمكنت قوات الإنقاذ النهرى والحماية المدنية من إنقاذ المحاصرين من أعلى سطح المزرعة المشار إليه ونقلهم عبر زوارق إلى منطقة آمنة دون حدوث ثمة إصابات بأحد منهم".

كما تمكنت القوات من إنقاذ (25) عاملا زراعيا وسيدة بعد محاصرتهم داخل مسكن أحدهم المكون من طابقين بمياه الأمطار الغزيزة بقرية الشجاعة بوادى النطرون .
فيما أصيب العقيد محمد بلبع وكيل الحماية المدنية بشرخ تم نقله على إثره لمستشفى الشرطة بالإسكندرية لتلقى العلاج اللازم .

وقام اللواء أركان حرب، محمد الزملوط، قائد المنطقة الشمالية العسكرية، يرافقه الدكتور محمد سلطان، محافظ البحيرة، واللواء محمد عماد الدين سامى، مدير أمن البحيرة، واللواء دكتورأشرف عبد القادر مدير المباحث والعقيد حسن مغازى، المستشار العسكرى للمحافظة، بتفقد القرية، وذلك لمتابعة عمليات إنقاذ أهالى القرية من الغرق

وقامت قوات الشرطة بإجلاء المئات من أهالى القرية، كما وزعت القوات المسلحة الوجبات الغذائية عليهم ونقل المصابين إلى المستشفيات القريبة.

وتمكنت قوات الحماية المدنية بإشراف العقيد محمد بلبع وكيل الحماية المدنية والشرطة بالاشتراك مع القوات المسلحة، من إنقاذ 120 من أهالى قرية عفونة بوادى النطرون، حيث نجحت القوات فى الدخول للقرية "بواسطة الحبال" وتمكنت من إنقاذ الأهالى من أعلى أسطح المنازل

ومن جانبه صرح الدكتور محمد سلطان محافظ البحيرة بأنه تم إخلاء عمارة سكنية بمساكن وادى النطرون، وعدد من مراكز الشباب بالمدينة، وتم نقل المضارين من أهالى قرية عفونة إليها، بالإضافة إلى توفير وجبات غذائية وبطاطين وأدوية للأسر المضارة.

من جهة أخرى، تسببت الأمطار والسيول فى انهيار الطريق المؤدى لقرية عفونة، والذى يصل بينها وبين الطريق الدولى وادى النطرون- العلمين، وأدى إلى عزل القرية وسكانها عن المنطقة بالكامل.

وأكدت مصادر مطلعة، غرق نحو 80 منزلا بالقرية بسبب سوء الأحوال الجوية وهطول الأمطار بغزارة وأدت السيول إلى ارتفاع حالات غياب الطلاب بالمدارس المختلفة، وكذلك ارتباك فى الحركة المرورية، وزحف المياه إلى داخل المنازل وقطع الطرق الرئيسية، وكذلك انقطاع الكهرباء فى عدد من المناطق منها حوش عيسى وأبو المطامير ووادى النطرونودمنهور وإدكو .

تعرض العديد من قرى مركز كفر الدوار للغرق بمياه الصرف الصحى بعد توقف محطة رفع كوم تروجي بمنطقة سيدي غازي بكفرالدواربمحافظة البحيرة ونتج عن تعطل المحطة غرق معظم قرى خط السلام والسناوى 10 وكرم 4 وقرية 8 وقرية كومبو وصدقى ومرتانة وحسن عبد الله وليزا وشارلو.


فيما قام المئات من أهالى كفر الدوار بقطع الطريق الزراعى القاهرة الإسكندرية بإتجاهيه ، إحتجاجا على دخول مياه الصرف الصحى لمنازلهم وإختلاطها بمياه الأمطار .

وقام الأهالى بأفتراش الطريق وإشعال النيران فى إطارات الكاوتش ومنعوا مرور السيارات فى الإتجاهين متهمين الأجهزة التنفيذية ورئيس المدينة بالإهمال الشديد والتقاعس فى القيام بواجبهم ،إنتقلت القيادات الامنية برئاسة اللواء عزيز إدوارد نائب مدير الأمن وجارى إقناع الأهالى بفتح الطريق وتسيير حركة المرور .

وقام عدد من الأهالى بمركز أبو المطامير بتشكيل لجان شعبية لمساعدة الجهات التنفيذية فى مواجهة آثار السيول، كما تسببت الأمطار الغزيرة والرياح فى انهيار جزء من سور دير الأنبا بيشوى الأثرى بوادى النطرون وغرق العديد من المزارع بينهم مزارع الأمير سعيد حمودة .


احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play