في مقارنة ساخنة.. لهذه الأسباب الحكومات المصرية لا تحل أزمات الشعب على طريقة القوات المسلحة

مختصر المقالة :

المقالة كاملة بالاسفل

تسجيل دخول login

في مقارنة ساخنة.. لهذه الأسباب الحكومات المصرية لا تحل أزمات الشعب على طريقة القوات المسلحة

November 6, 2015, 3:33 pm
في مقارنة ساخنة   لهذه الأسباب الحكومات المصرية لا تحل أزمات الشعب على طريقة القوات المسلحة

شارك الموضوع


"سنيد الشعب" إن جاز التعبير، فهذا هو الوصف الأقرب للدور الذي تقوم به القوات المسلحة المصرية لحل أزمات الشعب الذي خرجت من رحمه، بجانب مهامه القتالية لحماية الوطن والحفاظ على أراضيه أصبح الجيش هو ملجأ الشعب المصري لمواجهة أزماته، وهو الأمر الذي يتحقق حاليا، دون أن يؤثر ذلك على المهمة الأساسية للجيش، وهي الكفاءة القتالية وحماية الاتجاهات الاستراتيجية للدولة والحفاظ على حدود الوطن


وأمنه القومى واستقراره.

فتصدت القوات المسلحة لعدد من الأزمات بالدولة وقامت بحلها، وكان أحدثها أزمة غرق الإسكندرية عقب هطول الأمطار أمس الأول للمرة الثانية.

الأمر الذي طرح تساؤلا "متى سيكون لنا حكومة تعمل بتنظيم القوات المسلحة وتدخلها في إدارة الأزمات؟".

في هذا الصدد، أكدت الدكتورة سكينة فؤاد، مستشار الرئيس السابق عدلي منصور، أهمية عمل الحكومة بشكل أفضل حال اختيار الكفاءة الحقيقية واكتساب الخبرات المسبقة قبل التعيين بالمناصب القيادية حتى تكون حكومة كاملة تعمل بخطط واضحة كعمل القوات المسلحة في إدارة الأزمات حال فشل الحكومة التنفيذية في ذلك.

وقالت فؤاد، في تصريحات لـ"صدى البلد"، إن المسئولين من الحكومة يجب أن يكونوا مراقبين من قبل الأجهزة الإدارية، وبالتالي تجب محاسبتهم على ما أخفقوا فيه وما تم إنجازه.

وأضافت أنه على كل مسئول بالحكومة أو بالمحليات أن

يعي جيدا العقبات التي ستواجهه قبل القبول بالحقيبة، وليستعد جيدا لتقديم حلول بدائل.

وأوضحت أن غياب القيادة الرشيدة لفترة طويلة في الدولة جعلتها لا تتصرف بكفاءة في إدارة الأزمات، الأمر الذي يستدعي تدخل القوات المسلحة لإدارة لأزمة والخروج بالمواطنين منها.

وفي السياق ذاته، قال اللواء محمود عتيق، محافظ سوهاج الأسبق، إن قيام القوات المسلحة هذه الفترة بدور السلطات التنفيذية في إدارة الأزمات لعملها ككيان بيد واحدة والجميع يعمل من أجل هدف معين ويجب الوصول له، ولكن في الحكومات يعمل وزير وآخر يكتفى بالجلوس في مكتبه.

وأضاف "عتيق"، في تصريحات لـ"صدى البلد": "الحكومة يجب أن تهتم أولاً بالأولويات كالعمل على حل أزمة البنية التحتية للمدن، وبناء طرق جيدة كذلك التعليم والاهتمام بمستوى التعليم المصري ليعتمد التلميذ على المدرسة وليس على الدروس

الخصوصية".

وأشار إلى أن القصور لدى الحكومات يكون في التخطيط وسوء الإدارة وعدم التوحد من أجل العمل، لافتا إلى أن أزمة الإسكندرية تشترك فيها الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، بالإضافة للجنة إدارة الأزمات بالمحافظة لعدم سرعة تصرفها في الأزمة.

ومن جانبه، قال اللواء أحمد الغباري، مدير كلية الدفاع سابقا، إن قيام القوات المسلحة بدور السلطات التنفيذية لإدارة الأزمات هو السند الوحيد للشعب ليخرج من أزماته.

وأضاف الغباري، في تصريحات لـ"صدى البلد"، أن تطبيق قانون الرقابة الإدارية سيفعل تطبيق العقوبات على الحكومات والوزراء حال وجود خلل في أعمالهم، ومحاسبتهم، حتى لا يتقدم المسئول باستقالته حال حدوث الكارثة ويفلت من السؤال ويكون ذلك هو العقاب الذي اكتفى به الشعب منه.

ويرصد "صدى البلد" بعض الأزمات التي قام الجيش المصري

بحلها والتصدي لها

حل أزمة توقف ميناء السخنة

نجحت القوات المسلحة فى إعادة محطة ديزل الخاصة بإنارة قسم شرطة الجناين بالقطاع الريفى، والتى سرقت فى أحداث اقتحام وحرق أقسام الشرطة بالسويس.

وصرح اللواء محمد شمس، قائد قوات تأمين القطاع الريفى والسخنة التابعة للجيش الثالث الميدانى، بأن القوات تمكنت من إعادة 7 أطنان من الأسمدة والكيماويات التى سرقت من إحدى الجمعيات الزراعية أثناء الأحداث.

تسديد ديون الغارمات

عندما كان الرئيس عبد الفتاح السيسي وزيرا للدفاع، أصدر قرارا بتحمل القوات المسلحة المصرية المبالغ المستحقة على ربات الأسر السجينات اللائي صدرت ضدهن أحكام بالسجن في قضايا العجز عن سداد الأقساط أو الشيكات دون رصيد أو إيصالات الأمانة، للإفراج عنهن بمناسبة الأعياد.

حل أزمة أطباء مستشفى الحمام بمطروح عام 2011

كان الأطباء اعتصموا وأضربوا عن العمل وتوقف العمل

بأقسام المستشفى بالكامل حتى يرد لهم الاعتبار وإصلاح التلفيات، الأمر الذى استدعى تدخل القوات المسلحة فى تلك المنطقة وحتى لا يتعطل العمل فى المستشفى وحماية العاملين بها وتدخل وكيل وزارة الصحة بمطروح وشيوخ وعمد قبائل مدينة الحمام بها، فتم حل الأزمة أطباء مستشفى الحمام بمطروح.

حل أزمة توقف القطارات فى مدينة "أبو حماد" بالشرقية

في عام 2013، انتقلت مجموعة من قيادات القوات المسلحة، للتفاوض مع المعلمين المؤقتين الذين كانوا يقطعون شريط السكك الحديدية، والاتفاق على دفع مستحقاتهم.

حل أزمة قرية بني قرة

اعتصم نحو 500 شخص بقرية بني قرة التابعة لمركز القوصية في أسيوط، داخل الوحدة المحلية للقرية، احتجاجا على رفض أصحاب المخابز تسليمهم الخبز
في أول يوم لتطبيق نظام فصل الإنتاج عن التوزيع، حيث قام اثنان من أصحاب المخابز بتهديد الأهالي بواسطة السلاح الآلي، لإجبارهم على الذهاب إلى منازلهم، الأمر الذي دعا الأهالي إلى الاتصال بالشرطة والجيش لحمايتهم من أصحاب المخابز.

على الفور انتقلت وحدات من الجيش والشرطة إلى مقر القرية، وقامت بتأمين الأهالي، والتحدث إلى أصحاب المخابز الذين رأوا أن عملية فصل الإنتاج عن التوزيع تمثل ضررا ماديا كبيرا لهم، في الوقت الذي أكد فيه الأهالي أن أصحاب المخابز يقومون ببيع الدقيق في السوق السوداء.

توزيع البطاطين والمواد الغذائية على مستحقيها في فصل الشتاء

أصدر الفريق أول صدقي صبحي، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، مطلع العام الجاري، أوامره بإعداد وتجهيز شاحنات محملة بعشرات الآلاف من البطاطين وأطقم التدفئة والمواد الغذائية وتوزيعها على المستحقين بالمناطق الأكثر فقرًا في جنوب مصر.

إنهاء خصومة ثأرية بين قبيلتين في جنوب مصر

عقد عدد من قيادات القوات المسلحة وشئون القبائل بمدينة الشلاتين جلسة مع أكابر القبائل لحل الأزمة بين قبيلتى العبابدة والأشب اللذين نشبت بينهما مشاجرة بالأسلحة البيضاء؛ المشاجرة وقعت بين العبابدة والأشب نتيجة خلافات قبلية داخل السوق التجارية بمدينة الشلاتين أصيب خلالها حسب ما صرح مدير مرفق إسعاف البحر الأحمر 8 أشخاص بجروح مختلفة.

تم نقل 6 منهم لمستشفى اليوم الواحد بمرسى علم واثنين إلى مستشفى الشلاتين، كما طالت 14 من القبيلتين وتسببت فى إخلاء شوارع المدينة لمدة نصف ساعة، وتدخلت الأجهزة الأمنية والقوات المسلحة وأنهت الأزمة.

قطار يحمل 600 طن مياه لأهالي مطروح لمواجهة أزمة العطش

استقبلت محطة قطارات مرسى مطروح قطارا تابعا للقوات المسلحة يحمل كميات من المياه لمواجهة أزمة نقص مياه الشرب التى بدأت تعانى منها المحافظة.

وتولت السيارات التابعة لشركة مياه مطروح نقل كميات المياه التى بلغت 600 طن لأهالي مدينة مطروح لمواجهة أزمة نقص المياه، والتى بدأت منذ شهر.

أزمة أصحاب المخابز بالمنوفية

تدخلت القوات المسلحة من خلال توفير الخبز من إنتاج مخابز القوات المسلحة لأهالي القرى الثلاث حلا للأزمة، خلال إضراب أصحاب المخابز بالمحافظة احتجاجا على تنفيذ منظومة تحرير الدقيق.

أزمة اللحوم الحمراء

تدخلت القوات المسلحة لحل أزمة ارتفاع أسعار اللحوم الحمراء في محافظة الوادي الجديد، التي ظهرت خلال هذه الفترة الماضية؛ حيث ارتفع سعر كيلو اللحوم إلى أكثر من 90 جنيهًا.

يأتي ذلك من خلال مشروع "تحيا مصر"، الذي ينفذه جهاز مشروعات الخدمة الوطنية بالقوات المسلحة، بتعليمات من الرئيس عبد الفتاح السيسي، والفريق أول صدقي صبحي، وزير الدفاع، لمواجهة غلاء الأسعار وطرح سلع ضرورية للمواطنين بأسعار تقل عن السوق الخارجية بأكثر من 40% عن مثيلاتها.

أزمة إضراب السائقين

في عام 2011، أعلن عدد من السائقين الإضراب الجزئي عن العمل وأصيبت شوارع القاهرة بالشلل المروري، فدفعت القوات المسلحة بعدد من الأتوبيسات الخاصة بها لحل الأزمة منعًا للتكدس، ووفرت عددًا من السيارات التابعة لها بموقف عبد المنعم رياض بميدان التحرير كتب عليها أجرة موحدة 50 قرشًا.

الجيش يتدخل لحل أزمة الإسكندرية

بدأت القوات المسلحة في التدخل من أجل إنقاذ محافظة الإسكندرية من الغرق، نظرا للسيول التي ضربت المحافظة الساحلية وعجزت أجهزة الصرف الصحي على تصريفها، مما أدى إلى غرق العديد من السيارات والممتلكات بالشوارع.

فدفعت القوات المسلحة بعدد من الأتوبيسات المجهزة من أجل تيسير نقل المواطنين المتضررين من الأمطار الغزيرة والسيول في الإسكندرية، وذلك من أجل التمهيد لتخفيف تواجد المواطنين في أماكن تجمع المياه من أجل شفطها.

رجال المنطقة الشمالية أيضا نجحوا في فتح عدد من الأنفاق التي كانت توقفت حركتها نتيجة تراكم المياه بها، حيث تم فتح أنفاق كليوباترا وستانلي وقناة السويس، وتتم الآن عمليات شفط المياه من باقي الأنفاق تمهيدا لإعادة فتحها.

ونجحت القوات التابعة للمنطقة الشمالية العسكرية أيضا في إعادة فتح طريق الكورنيش بدءا من مكتبة الإسكندرية وحتى حي المندرة، ويجري الآن تقديم التسهيلات للمواطنين العالقين في تلك المنطقة من أجل إعادتهم إلى منازلهم.


احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play